الطلبة أصحاب الهمم يشاركون في جولة تعليمية خاصة لبرنامج "لِمَ؟"

الطلبة أصحاب الهمم يشاركون في جولة تعليمية خاصة لبرنامج "لِمَ؟"

15/11/2019 09:55:00 ص
أبوظبي
نظمت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي التي تتولى إدارة برنامج “لِمَ؟"، بالشراكة مع شركة مبادلة للاستثمار، جولة خاصة من برنامج "لِمَ؟" للتوعية العلمية والمدرسية في مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، وقدم المرشدون العلميون المتخصصون في البرنامج سلسلة من العروض التفاعلية التثقيفية المخصصة للطلبة أصحاب الهمم في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.
الطلبة أصحاب الهمم يشاركون في جولة تعليمية خاصة لبرنامج "لِمَ؟"

  • البرنامج يوفر أساليب تعليمية مبتكرة لتمكين طلبة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم في مواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM).
  • قدم برنامج "لِمَ؟" عروضه التعليمية التفاعلية لطلبة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم.
  • شارك الطلبة في عروض مخصصة لجولة برنامج "لِمَ؟ وهي "الطب المذهل" و"الكيمياء المشوقة" و"استعد للإقلاع" و"طاقة المستقبل".

وتعد مؤسسة زايد العليا شريكاً استراتيجياً لبرنامج "لِمَ؟" الذي يهدف لتوفير فرص تعليمية متساوية للجميع بغض النظر عن الفئات العمرية أو القدرات المتفاوتة، وتعزيز المعرفة العلمية بين الطلبة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات بأسلوب تعليمي مبتكر من خلال توفير الأدوات والمهارات اللازمة لتعزيز قدراتهم وإمكاناتهم.

وعلق المهندس سند أحمد، رئيس لجنة إثراء الطلبة في دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي: " ينمي برنامج "لم؟" المواهب المختلفة بين الطلبة من خلال تقديم أساليب تعليمية فريدة وغير تقليدية. كما يعد البرنامج أداة تعليمية تفاعلية تدعم ما يتم تدريسه في الفصول الدراسية، ويهدف لتوفير جميع طلبة إمارة أبوظبي بالمهارات اللازمة للقرن الـ 21، بمن فيهم الطلبة من أصحاب الهمم. فنحن نؤمن بأن طالب لديه موهبة كامنة وأن دور المدرسة والمعلم اكتشاف هذه الموهبة وإطلاقها".

وأضاف: "من أهم أولوياتنا في دائرة التعليم والمعرفة هي أن نشهد جيلًا من الشباب الواعي المتسلح بالمعرفة، وهذا لا يمكن تحقيقه إلا من خلال تمكين جميع الطلبة على حد سواء. وبرنامج "لِمَ؟" له تأثير إيجابي طويل الأمد على الطلبة وقد سجل نجاحاً ملموساً خصوصاً مع أصحاب الهمم، حيث أتاح لهم فرصة استكشاف مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات بطريقة تفاعلية وممتعة ومناسبة لقدراتهم".

يستهدف برنامج "لِمَ؟" الطلبة في الصفوف من 3 إلى 7 وتستمر جولته التعليمية لمدة 6 أسابيع بواقع 3 مرات في السنة الدراسية. وتتضمن هذه الجولات التعليمية تقديم العروض والأنشطة التفاعلية لمجموعة من المدارس الحكومية والخاصة، باللغتين العربية والإنجليزية.

وتتميز الجولة الجديدة من برنامج "لِمَ؟" بعرضها الجديد "الطب المذهل" الذي يجذب الطلبة من خلال اعتماده أحدث التقنيات المستخدمة في المجال الطبي. وتستعين الجولة بخبراء مختصين لمساعدة الطلبة على استكشاف الجانب غير الممتع في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

وخلال هذا العرض يستكشف الطلبة الفرص الوظيفية المستقبلية المتاحة في المجال الطبي، كما يتطرق العرض لأهمية اتباع نظام غذائي صحي لتجنب المشاكل الصحية والأمراض مثل السكري والسمنة.

ومنذ إطلاقه في عام 2012، قام برنامج "لِمَ؟" بإلهام مئات الآلاف من الطلبة وتعزيز حبهم للعلم والابتكار، بمن فيهم الطلبة من أصحاب الهمم، الذين شاركوا في عروضه التفاعلية التي شملت كل إمارة أبوظبي.

اخبار ذات صلة

  • تفاصيل مشروع الشراكات التعليمية

    20 يونيو 2019

    دائرة التعليم والمعرفة تستعرض تفاصيل مشروع مدارس الشراكات التعليمية ونطاقها...
    اقرأ المزيد
  • برنامج موهبتي

    23 يوليو 2019

    التعليم والمعرفة والثقافة والسياحة في أبوظبي ينظمان حفل تكريم الطلبة الموهوبين...
    اقرأ المزيد